نظمت شبكة الصحفيات الموريتانيات زوال  الاثنين 14 مايو 2018  أمام مقر سفارة فلسطين بنواكشوط وقفة لقرار الرئيس الأمريكي دونالد اترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس وتضامنية مع الأقصى ونضال الشعب الفلسطيني في وجه الاحتلال والعنجهية الأمريكية والتخاذل العربي ودعما لنضال الشعب الفلسطيني المتواصل.

 

وردد المشاركون في التظاهرة شعارات متضامنة ومؤيدة للقضية الفلسطينية  ومؤازرة للقدس ورافضة لتهويدها ومؤكدة على تضامن الشعب الموريتاني مع شقيقه الفلسطيني في وجه الاحتلال والمؤامرة.

 

وشارك في هذه الوقفة التضامنية، إلى جانب رئيسة الشبكة السيدة خديجه بنت المجتبى رئيس الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا أحمد ولد مولاي امحمد والأمين العام لنقابة الصحفيين محمد ولد سيد اعبيد ومدير وكالة الأخبار المستقلة الهيبه ولد الشيخ سيداتي وعدد بارز من الوجوه الإعلامية والطلابية وغيرها..

 

وحضر عن السفارة الفلسطينية القائم بالأعمال قصي ماضي إلى جانب بعض طاقم السفارة.مشيدا  بالموقف الرسمي والشعبي الموريتاني تجاه القضية الفلسطينية، مثمنا الوقفة التضامنية.

 


جميع الحقوق محفوظة ©2021   شبكة الصحفيات الموريتانيات