نظمت شبكة الصحفيات الموريتانيات أمس الاثنين 03/04/2017 بمركز الاعلام  والتوثيق في نواكشوط وبالتعاون مع مفوضية حقوق الانسان والعمل الانساني اعمال ورشة تكوينية  لصالح 30 صحفيا  من مختلف

المؤسسات الاعلامية حول نشر ثقافة حقوق الانسان.

وفي كلمتها بالمناسبة أشادت  السيدة اخديجه بنت المجتبى رئيسة الشبكة  بمستوى الشراكة  الذي يربط منظمتها بالمركز.. معتبرة الورشة فرصة لتعزيز قدرات الصحافة الوطنية في مجال حقوق الانسان .

و بدوره أكد مفوض حقوق الانسان والعمل الانساني السيد الشيخ التراد ولد عبد المالك في كلمة له بالمناسبة أن هذه التظاهرة تترجم بجلاء العناية الكبيرة التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد

محمد ولد عبد العزيز لدعم قدرات الصحافة الوطنية وتعزيز حرية التعبير التي تعتبر حسب وصفه خيارا استراتجيا لارجعة فيه.

وأضاف أن الرسالة النبيلة للصحفيين تتطلب معرفة دقيقة لثقافة حقوق الانسان التي لا غنى عنها في أي بلد ديمقراطي تصان فيها الحقوق والحريات وتحترم فيه كرامة الانسان.

مشيرا ألى أن الورشة فرصة  للمشاركين لتلقي جملة من العروض حول الانجازات التي حققتها بلادنا مؤخرا في مجال حقوق الانسان وحول ثقافة حقوق الانسان وكيفية نشرها.

ونبه إلى أن الشراكة ما بين مركز الاعلام والتحسيس والتوثيق وشبكة الصحفيات ستسمح للفاعلين المعنيين من الاستفادة من خدمات المركز الذي يتوفر على المعدات اللازمة لنشر ثقافة حقوق الانسان والمساهمة في تثقيف الرأي العام الوطني والدولي حول حالة حقوق الانسان في البلد.

وتتصمن هذه الورشة عدة جلسات قدمت خلالها عروض قيمه أولها عرض قدم من طرف رئيس المركز الصحفي اسلمو ولد صالحي وأخر قدمته  الاعلامية مريم بنت العباس عضو  المكتب  التنفيذي للشبكة.

حضر حفل انطلاق الورشة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا وزير التجهيز والنقل ، وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني وكالة.


جميع الحقوق محفوظة ©2022   شبكة الصحفيات الموريتانيات